طباعة

مشروع ذكي وأكثر

 

الأطفال على الانترنت يستمتعون ويتعلمون، ولكنهم أيضاً يتعرضون لمخاطر جمّة. فهناك هوّةٌ شاسعة بين خبرة المعتدين على الأطفال على الانترنت والمربين، وكذلك القوانين الموجودة، بحيث بات من الصعب التكهن بما يدور في عقول الأطفال وحياتهم.

مشروع "ذكي وأكثر" يعمل على حماية الأطفال والمراهقين على الانترنت من خلال نواحي كثيرة؛ تشمل القوانين والتشريعات، إشراك موفري خدمة الانترنت، توعية الأطفال، وأولياء الأمور، والمجتمع.

 

معرض الصور

تصفح الصور في فليكر كما يمكنك التعليق عليها

الأهداف:

• تمكين الأطفال والمراهقين من المهارات الأساسية للحماية على الإنترنت.

• نشر الوعي بين المربين والعاملين مع الأطفال بمخاطر التقنيّات الحديثة والسبل التي يستطيعون من خلالها حماية الأطفال والمراهقين منها.

• دفع المؤسسات التشريعية والقانونية على سن قوانين تواكب العصر وتساهم في حماية الأطفال والمراهقين، وتضع عقوبات رادعة للمعتدين.

• دفع المؤسسات التي تقدّم خدمات الإنترنت والاتصالات، لتوفير خدمات أكثر أمناً للأطفال والمراهقين.

• العمل المشترك والتعاون مع المنظمات الدولية المعنية بحماية الأطفال والمراهقين على الإنترنت.


أهم مخرجات مشروع "ذكي وأكثر":

• مؤتمر دولي عام 2009 حول "الاستراتيجيات الفعالة لحماية الأطفال من الاعتداء والاتجار على الانترنت" تحت رعاية وبحضور المقررة الخاصة لدى الأمم المتحدة المعنية بمسألة بيع الأطفال و استغلالهم في البغاء، وهو يعد المؤتمر الأول الذي يناقش موضوع حماية الأطفال على الإنترنت في المنطقة.

• دليل تدريبي متكامل يحتوي على أنشطة تفاعليّة تساهم في تدريب الأطفال على مهارات الحماية والتصفّح الآمن على الإنترنت في جو من المرح.

• كتيب "أنا شاب قوي، وذكي، وآمن...على الإنترنت"، والذي يتضمن أهم مهارات الحماية على الإنترنت للمراهقين.

• سلسلة ورش التدريبية تفاعلية للأطفال والمراهقين للحماية على الإنترنت.

• العمل المشترك مع شركات الاتصالات والمنظمات الدولية النشطة في مجال حماية الأطفال على الإنترنت